ما هو الهدف من إنشاء مركز كبار الممولين ؟
يعد إصلاح الإدارة الضريبية أحد الأهداف الرئيسية لمنظومة الإصلاح الضريبى الشامل التى تتبناها وزارة المالية فى هذه المرحلة والقائمة أساسا على إعادة الثقة بين الممول والمصلحة من جهة وتحديث الإدارات الضريبية من جهة أخرى ، وقد وضح ذلك من خلال قانون الضرائب على الدخل رقم 91 لسنة 2005 والذى حرص على تأكيد هذة السياسة فى كافة مواده وبنوده . وقد أثبت الواقع العملي أن نجاح الإصلاح الضريبى يتطلب عملية تغيير شاملة فى النظم الضريبية والإدارية والتنظيمية ،خاصة وأن التشريع الضريبى لا يمثل رغم أهميته القصوى سوى ركن واحد من أركان الإصلاح الضريبي الشامل الذى تقوم به وزارة المالية منذ فترة ليس قصيرة . فى هذا السياق رأت وزارة المالية أنة من الضرورى إنشاء مركز لكبار الممولين ، يضم بين جنباته الشريحة الكبرى من ممولي الخزانة العامة وذلك كخطوة أولى نحو إصلاح أوسع للإدارة الضريبية والمجتمع الضريبى عن طريق العمل وفقا لمبادئ تنظيمية جديدة ونظم ودراسات إدارية ملائمة تتناسب مع طبيعة ونمط هذة الكيانات الكبرى . وقد أثبت هذه الخبرة العملية ومن واقع تجارب العديد من البلدان فى جميع أنحاء العالم ،أن هذه الوسيلة هى إحدى الوسائل الهامة لزيادة الإيرادات من جهة ولتحسين الإدارة الضريبية من جهة أخرى لذلك تبنت معظم البلدان المتقدمة هذه الفكرة وقامت بدورها بتقسيم المجتمع الضريبى الى عدة شرائح وفقا لمستوى رقم الأعمال السنوى أو نوع النشاط ، أو أجمالي أو صافى الربح أو وعاء الضريبة ... الخ مما يساعد على حسن المتابعة للملفات الأكثر أهمية وبما يؤدى للمزيد من الفاعلية فى النظام الضريبى .
ما هى الأسس التى يتم وفقا لها اختيار الممولين المنضمين للمركز ؟
يخضع اختيار الممولين للانضمام للمركز لشرط واحد فقط وهو أن يكون وعاء الضريبة على الدخل 7 ملايين من الجنيهات فأكثر ،أو تكون الضريبة المسددة على المبيعات سنويا مليون جنية فأكثر .
ماهى الخدمات التى يقدمها المركز ؟
يقدم المركز جميع الخدمات التى يحتاجها الممولون فى الضريبة العامة على الدخل والضريبة على المبيعات إذ صممت الإجراءات والنظم المعمول بها فى المركز على أساس وظيفى وليس طبقا لنوع الضريبة مما يساعد على تحقيق أعلى مستوى للتكامل والكفاءة وسرعة الإنجاز تمهيدا للدمج الكامل بين المصلحتين ، الأمر الذى يساعد على تقديم أفضل مستوى للأداء الضريبي ،ويساعد على تأدية الواجب الضريبي بأفضل وسيلة وبأقل تكلفة ممكنة ، ومن شأن ذلك مساعدة الممول على تسوية موقفه الضريبى دون أية مشكلة أو عراقيل بيروقراطية أو إدارية بحيث يتفرغ تماما لإنجاز مهامه الاستثمارية . وفى هذا السياق جارى تدريب العاملين بالمركز وفقا لأحدث النظم التدريبية الموجودة فى العالم المتقدم الأمر الذي يمكنهم من أداء وظائفهم وفقا لأعلى مستوى من الأداء والكفاءة المهنية وكلها أمور ستؤدى إلى تخفيف العبء على الممولين من خلال العمل على تلبية الاحتياجات الضريبية من مكان واحد وقد أعطيت إدارة خدمة الممولين بالمركز الأهمية الأولى من حيث توفير خدمات اتصال رجال الأعمال مجانا بشركاتهم من داخل المرآز واستخدام E.MAIL وأُعد داخل الإدارة CALL CENTER للرد على استفسارات قانونية أو محاسبية أو ضريبية بخصوص سائر الأنشطة داخل المركز بالاتصال التليفوني ، والدخول على موقع المرآز على شبكة المعلومات ( الإنترنت ( أو بالاتصال المباشر عبر زيارة المركز مع تسهيلات كبيرة في الاتصال ،وتقديم الإقرارات ، والسداد والحصول على كافة البيانات والمعلومات الخاصة بالممولين وملفاتهم من داخل وخارج المركز عبر شبكة المعلومات .
ما هو دور مركز كبار الممولين داخل المنظومة الضريبية ككل ؟
على الرغم من كون مركز كبار الممولين جزءا من المنظومة الضريبية ككل ،الإ أنه سيكون مكلفا بمراجعة ضرائب الدخل وضرائب المبيعات والرواتب والأجور بالإضافة إلى ضرائب الدمغة لكل الممولين المنضمين للمركز والخاضعين لمعاييره مع مراجعة هذه المنظومة لمعرفة أوجه الضعف والقصور بغية تلافيها وإدخال الإصلاحات المطلوبة باعتباره يشكل الخطوة الأولى في عملية التحول الشامل والمتكامل للنظام الضريبي . وبذلك سيعمل مركز كبار الممولين كمؤسسة واحدة تضم كل من ضرائب الدخل وضرائب المبيعات في إطار واحد وتسعى خلال فترة زمنية محدودة للدمج بين المصلحتين في كيان واحد .
ما الفرق فى التعامل مع المركز والتعاملات السابقة مع المصالح الضريبية ؟
سيتلقى كبار الممولين الخاضعين لمعايير مركز كبار الممولين كافة الخدمات المتاحة فى المركز وهى الخدمات المتعلقة بجميع التزاماتهم الضريبية خاصة وان المركز يعد مؤسسة واحدة وموحدة تقدم خدمات متكاملة وشاملة لكل من ضرائب الدخل وضرائب المبيعات . كما سيقدم كبار الممولين جميع إقراراتهم الضريبية إلي المركز بالبريد الإلكتروني أو شخصيا ويرسلون مدفوعاتهم للمركز بالبريد الإلكتروني أو شخصيا أيضا ،كما سيتم إنشاء مكتب مركزي لمساعدة الممولين والرد على أسئلتهم فى حينها كما سيضمن المركز التزام كبار الممولين والرد وخضوعهم للضريبة من خلال أنشطة المراجعة والتحصيل وكذلك سيتولى المركز داخليا تلقى طلبات الممولين ودراستها بكل السرعة والدقة والاهتمام ،والعمل على حل كافة المشاكل بالاتفاق والتفاهم بالبناء على جسور الثقة المتبادلة .
هل يوجد بالمركز لجان طعن أو لجان تصالح أو تظلمات ؟
تأمل إدارة المركز أن يتم الاتفاق فى مرحلة الفحص دون الحاجة للجان الطعن أو تصالح أو تظلمات في ظل المناخ الجديد والثقة ، وفى ظل قانون الدخل 91 لسنة 2005 الإ أن ذلك لا يخل بحق الممولين فى نظر طعونهم وما لا يتم الاتفاق عليه أمام اللجان المتخصصة طبقا للقانون وما يسير عليه العمل مع سائر الممولين .
ماذا عن لجان فض المنازعات؟
توجد لجنة دائمة بالمركز لبحث المنازعات ، ووضع الحلول المناسبة لها في إطار من الحوار المتبادل بين طرفي التحاسب الضريبي ، وبما يحقق المصلحة المشتركة للاثنين .
هل يطبق المركز قانونا خاصا بة يختلف عن القوانين المتبعة فى المصالح الأم ؟
لا يوجد للمركز قانون مختلف عن قانون المصالح الأخرى ويطبق نفس القوانين واللوائح ولكن بروح جديدة أساسها الثقة في الممول ، والاعتماد على نزاهته والتزامه الطوعي ، مع توافر نظام احدث وأكثر تكاملا من المعلومات للعاملين بالمركز بما يتيح لهم التحقق والتأكد التام من هذا الالتزام ومن صحة وأمانة الإقرارات المقدمة .
هل هناك اختلاف بين الإجراءات في المركز والإجراءات المتبعة في المصالح الأم ؟
لا يوجد اختلاف في الإجراءات لأنة يطبق نفس القوانين واللوائح والتعليمات التنفيذية المطبقة ولكنة يختلف عنها من حيث تجميع الالتزامات الضريبية المختلفة في مكان واحد ،وفى سياق واحد والرؤية الجديدة والعلاقة القائمة على الثقة بين طرفي التحاسب الضريبي ،وانعكاس ذلك على سهولة ويسر الفحص والإجراءات والاتفاق .
هل سيكون هناك علاقة بين الممول وبين المامورية القديمة بعد انضمامة للمركز؟
طالما تم انضمام الممول غالى المركز أصبح هو الجهة الوحيدة في التعامل معه ،بحيث تنتهي تماما كافة معاملاته القديمة مع المأموريات الأخرى ويصبح المركز جهة الاختصاص الوحيدة في التعامل مع الممول المنضم للمركز حيث ينقل ملف الممول للمركز بحالته التي كان عليها ويتولى المركز التعامل مع الملف واستكمال الإجراءات السابقة بالفكر والمفهوم الجديد .
كيف يتم تقديم الإقرارات بالمركز ؟
يتم تقديم الإقرارات وفقا للقوانين المنظمة لذلك ، وطبقا للمواعيد المحددة في كل قانون على حدة ،ولكنة سيقدمها في مكان واحد بالمركز .
ما هو الشكل التنظيمى للمركز داخليا ؟
يعتبر المركز منظمة تنعم بالاكتفاء الذاتي في الوظائف اللازمة لعملة وتنفيذ خططه ومهامه ومساعدة مموليه بما تحتويه من وظائف ضرورية للإدارة الضريبية ، ويضم المركز سبع إدارات مسئولة عن تقديم الوظائف التالية :- • إدارة خدمة الممولين • إدارة الفحص • إدارة التخطيط الإستراتيجي • إدارة التحصيل • إدارة الشئون القانونية واللجان والتصالح • إدارة الشئون الإدارية والمالية • إدارة المعلومات (الحاسب الالى) وكل هذه الإدارات ستكون مكرسة لهدف واحد هو دعم الثقة والتعاون بين وزارة المالية والممولين ، وتحقيق الالتزام الطوعي بقوانين الضرائب العادلة في ثوبها الجديد ، وأداء واجبهم الوطني ، والوفاء بحق الدولة طواعية واختيارا والتزاما وليس إلزاما في إطار القانون الذي يحكم طرفي التحاسب .